الرئيسيةتقارير“كأس السماء”

اختتمت الأمانة العامة للشبيبة المسيحية في فلسطين مخيمها لفئة الاعدادي تحت عنوان “كأس السماء” بمشاركة حوالي 60 شخص من مختلف رعايا الضفة الغربية. وعاش المشاركون في مخيم كأس السماء اجواءً رائعة من التحدي و الإثارة حيث كان المخيم يحاكي فكرة مونديال كأس العالم ولكن التحدي كان للفوز بكأس السماء أي القداسة… بدأ المخيم عصر يوم الخميس الموافق 26-7-2018 حيث تقسم المشاركون على ثماني مجموعات و تنافسوا ليتأهلوا حسب التصفيات للتحدي الاخير. وتخلل المخيم الذي أقيم في دير الروم الكاثوليك – بيت ساحور عدة نشاطات مميزة منها السهرة الروحية مع يسوع ليلة خسوف القمر حيث قامت لجنة الاعدادي بربط الموضوعين مع بعضهما البعض ثم قام المشاركون برصد الظاهرة الفلكية المميزة بوجود مختصين . كما و زار المشاركون بلدة بَتير و تعرفوا على تاريخها و ثقافتها ثم انطلقوا إلى برك سليمان لزيارة متحفي التراث الفلسطيني والديناصورات . واختتم المخيم يوم الاحد 29-7-2018 في التحدي النهائي لمونديال كأس السماء و بعد المنافسة الشديدة بين الفريقين الذين تأهلوا للنهائي تم الاعلان أن الجميع قد فاز بالكأس لأن من يطلب الملكوت بصدق لا يخسره أبداً ، ثم تم تكريم الجميع و رُفع كأس السماء عالياً بجوٍ من الفرح والسرور ليكتب عليه اسم #اعدادي_فلسطين 2018. #كأس_السماء